اختبارات

(القس/ ابراهيم- مصر .)

أقوي أختبار مر بي من خلال متابعتي لوعظات جويس ماير هو أن رسائل جويس تؤثر جدا في حياتي وتشجعني جدا في الخدمة .”

(ساندي- الأردن . )

من خلال متابعتي لعظات جويس ماير ومن اقوى ما تعلمته ان الاولاد والزوج والمال المنزل وكل ما اعتقده انه لي هو فعليا من الله وان الرب سمح لي بان اكون مؤتمنة عليه فهذا الموضوع غيّر في اتجاه حياتي وصلاتي فبدل ان اقول يا رب بارك اولادي اقول يا رب بارك الاولاد الذين اعطيتني اياهم فهم في يديك احفظهم من كل شر وكذلك صلاتي لكل شيء كنت اعتقد انه ملكي فاصبح ايماني بثقة هو ملك الي الله واكيد هذا الموضوع أثر جدا في كل حياتي واعطاني الامان والاطمئنان والراحة لانه مسلم بالاساس في يد الله وانا بكل ثقة اقول يا رب كل ما اعطيتني هو لك فاحفظة وباركه وغطيه بدمك . نفس الاختبار في الفقرة السابقة وكما قلت كانت نقطة فارقة بحياتي والذي اعطاني سلام حقيقي في كل يوم انا كل اموري هي في يد الله القوية والحنينة .”

(مايكل- السودان . )

ما تعلمته من وعظات جويس ماير هو أن انسي ماهو وراء وامتد الي ماهو قدام لان المستقبل أفضل من الماضي . اقوي أختبار هو أن وعظات جويس مايرتعطيني قوة ودعم لكي أتخطي كل صعاب الحياة وأن لاأدعها تعوق مسيرتي الروحية مع الرب يسوع .”

(فراس- المانيا . )

تعلمت أختبار محبة الآخرين أكثر وأن أغفر وأسامح كل من يسئ لي لأنه لدي الآن هدف وهو الوصول للملكوت لأكون مع الرب يسوع الى الآبد . صلوا لأجلي ولأجل عائلتي . اصبحت اتخذ قراراتي بهدوء وبمساعدة الرب عن طريق سوأل الرب عن الحل الصحيح والأمثل أي أصبح الرب يسوع هو قاموسي المفتوح أمامي دائما لأتعلم منه ماهي الخطوات والقرارات الصحيحة التي يجب عليّ أتخاذها لأنه أصبحت لدي قناعة أني بدون يسوع لاأستطيع أن أفعل شئ . شكرا لكل الكتب التي حصلت عليها من جويس ماير لأنها غيّرت حياتي وطريقة تفكيري السلبي .”

(نادية- المغرب .)

من خلال متابعة وعظات جويس ماير و قراءة كتاب ” كن منضبطا ” تغيّرت نظرتي للحياة كليا لكن الأهم ان كلماتها ساعدتني على تفتيح ذهني وقربتني من حبيبي وزوجي بشكل كبير و صارت غيرتي عليه اكثر تعقلا بعد ان كان هذا الامر سبب لنقاش بيننا والآن نعيش في صفاء رائع هذا هو أقوي أختبار ممرت به . شكرا جويس .الأختبار الذي غيّر حياتي اصبحت اكثر قدرة على مواجهة نفسي و الناس و اتخاد القرارات الصعبة والمهمة بحياتي و هذا الشيء جدد الثقة بنفسي .”

( أيمي – أمريكا . )

أسلوبها في الوعظ يدخل الي الروح والنفس بسرعة وانا بتعلم منها كتير في أمور الروحية والعملية في حياتي . اتعلَّمت من خلال تعليمها فهم مشيئية الله في الحياة وانه اختيار الكوري لها صح .”

( يسرا . أمريكا . )

علمتني جويس ان ارى الحياة والناس بأعين الرب يسوع ،كتبها تعطيني طاقة ايجابية.ساعدنتني جويس من خلال تعاليمها ان اعيش حياة يومية مع الرب تعلمت كيف اجعل الله صديق لي وأستشيره في كل شيء”

(ماجدة – كندا.)

كان الرب يكلمنى عن ترك عمل وكلما كنت أقدم على هذه الخطوة كنت أتراجع وخلال حضورى لأحدي الحلقات شاهدت مرة وهى تربط السكرتيرة بحبل بلاستك وكلما حاولت التقدم كانت تجزبها فتعود مرة أخرى ووقتها الرب فتح عينى من خلال ما اوضحته عن الموقع لاخذ القرار. من كلامها عن الاكتئاب والفرح وغيرهما من المواقف وكيفية التغلب عليهم أستطعت أن أتفلب على الأكتئاب وعدم الفرح في حياتي وهذا أحدث نقلة روحية في حياتي.”

( هيثم – فنلندا . )

وعظاتها عن محبة الآخرين و مغفرة الآخر اذا أخطأ في حقي احدث نقلة روحية في حياتي . حقيقة كنت أجد صعوبة جدا في موضوع احبوا اعدائكم وكيف اغفر واسامح لشخص أساءة لي ، لكن بمتابعة السيدة جويس ماير ساعدني الرب في الأمر وتحسنت بشكل كبير في أن أحب واسامح وأغفر وكيف أتعامل الآخرين .”

( اليس كندا . )

لقد اصبحت فيدوهات جويس جزء من حياتي اليومية تعطيني دافع قوي لأعيش حسب الكتاب المقدس واصبحت افهم الكتاب افضل من خلال كتبها . ساعدني تعليمها كثيرا وخصوصا أنا في غربة بعيدة عن اهلي وموطني احسست بطمانينة وشعرت ان الرب معي في كل خطوة .”

( اليس كندا . )

لقد اصبحت فيدوهات جويس جزء من حياتي اليومية تعطيني دافع قوي لأعيش حسب الكتاب المقدس واصبحت افهم الكتاب افضل من خلال كتبها . ساعدني تعليمها كثيرا وخصوصا أنا في غربة بعيدة عن اهلي وموطني احسست بطمانينة وشعرت ان الرب معي في كل خطوة .”

( كيرلس – مصر . )

أصبحت أفهم جيدا مفهوم التمسك بالله والثقة والاتكال علي اللة وهذا أحدث نقلة روحية في حياتي . تعلمت من خلال تعليمها أن أطلب من اللة والرب ويستجيب في الوقت المناسب حسب مشيئته .”

( بدر بان – مصر . )

مفهومي من قبل عن الثقة في الرب كان ضعيفا جدا لكن من خلال تقديم برامجها تعلمت كيف يمون لنا ثقة في رب المجد . أيضا تعلمت من وعظاتها أن الرب لايتخلي عنا رغم ضعفاتنا .”

( حنان – فلسطين. )

من قبل كنت لاأعرف اتعامل مع الأمور بهدوء وتفكير لكن بعد أن أستمتعت الي برامج جويس تعلم كيف اتعامل مع الامور بعد تفكير وهدوء . كنت دائما أشك هل الله موجود بداخلي لكن من خلال تعليمها وثقت تماما أن الله موجود بداخلي دائما ولايتخلي عني ابدا .”

( جانيت – اسرايل . )

كنت دائمة خائفة وقلقة من كل شيء يمر في حياتي لكن بعد متابعتي لبرامج جويس تغيرّ مفهومي عن الخوف والقلق . اختبرت التسليم للرب والاتكال عليه حتى في أبسط الامور ، الامر الذي خفف من حدة الخوف والقلق عندي. وكان ذلك بمساعدة الامثلة العملية المبسطة التي تقدمها جويس في وعظاتها فهذا خفف عني معاناة الخوف والقلق .”

( مريم – مصر . )

المفهموم الذي تغيرّ عندي هو مفهوم السعادة والحب من قبل كنت لاأعرف معني السعادة اوالحب ، بعد سماعي لبرامج جويس تغيرّ مفهومي بالكامل . عندما تخبرنا عن خبرتها الشخصية الخاصة وحياتها قبل و بعد معرفة المسيح…تجعلنى اثق ان هناك دائما رجاء فى المسيح و امكانية للتغيير للأشياء التي نتصارع معها في حياتنا .”

( جينا – أستراليا . )

“كيف أسمع صوت الرب”كنت من قبل لاأفهم معني هذه الجملة لكن بعد متابعتي لبرامج جويس ماير فهمت وتعلمت كيف أتقرب الي الله وأصغي الي صوته في حياتي. كنت أعاني وأصارع في الصلاة ، كيف أصلي فعلا من قلبي لكن بعد أستماعي الي وعظات جويس ماير خلال التلفاز تعلمت كيف يكون لي صلة وعلاقة شخصية مع الرب ومن ثم تعلمت معني الصلاة الحقيقية فأصبحت أصلي من قلبي دون مصارعة .”

( ليندا – السويد . )

تعاليم جويس ماير غيرّت مفاهيم كثيرة في حياتي ومنها فتح عيوني على كلمة الله الفعالة في حياتي والقدرة على الشفاء النفسي والروحي. الأمور التي ساعدتني فيها تعاليم جويس ماير هي ان الله اولا في حياتي وهو يكفيني ويزيد وأن أضع ارادة الله في كل امور حياتي .”

( كيرلس – مصر .)

مفهوم أن الله يحبني بدون شروط ، الله يخبرني في كتابه وعلى لسان چويس وأولاده أنه يحبني ، يحبني كما أنا وبدون شروط ، أيضا مفهوم أنني وأرث مع المسيح ولا يعاملني كأنني عبد لديه بل هو لم يشفق على ابنه يسوع بل بذله فداءً عني وهو أيضا سيهبني معه كل شئ هذين المفهومين أحدثا نقلة روحية في حياتي. من قبل كنت أتصارع وأعاني من كيفية أن أعرف بعيوبي لكن ساعدني الله من خلال الإعتراف بعيوبي ومشاكلي لأناس أثق بهم كما سبقت ونصحت چويس في تعاليمها .”

( نادر – مصر . )

جويس ماير من الشخصيات التي غيّرت الكثير من الناس وانا واحد منهم هي تعطي شحنة من طاقة للتغلب عل المصاعب في الحياه . الكثير من الامور التي ساعدني الله بواسطة الأخت/ جويس منها التغلب علي ترك العادات السيئه وقوة الارادة وغيرها .”

( ميريت – امريكا . )

الأشياء التي كنت أتصارع فيها هي الغفران لكن بعد أن أستمتعت الي وعظات جويس ماير لقد اختبرت قوة الغفران في حياتي . قراءة كلمة الرب ووعظات جويس ساعدتني على الأنتصار على الافكار السلبية والاحباطات المتكررة ان اتخلص من هذه الاشياء .”

( داليا – كندا . )

كنت أري الصعوبات والمشاكل التي نمر بها في حياتنا مثل الجبال التي لاتقهر لكن بعد أن أستمعت الي تعليم جويس تغيّر مفهومي وتعلمت أن أري الجبال الموضوعة امامي صغيرة وتعلمت أيضا أن اراعي الامور التي لا يحبها زوجي. الأمور التي كنت أتصارع معها هي سرعة العمل في المنزل لكن الرب أعطاني نعمة وبدأت أنجز بسرعة .”

( سلام – فلسطين. )

جملة قوية في احد كتب جويس ساعدتني بشيء مهم بالنسبه لي كان يقضي على علاقتي بالرب والجملة هي: ان تكون المشاعر باستقرار قبل اتخاذ اي قرار. ساعدني تعليم جويس بان اقترب الي الله اكتر واكتر من خلال الفرح والسلام والقوة التي يملأني بهما الرب .”

اندرو – مصر

بسبب البرامج التي تقدمها جويس قد تغيّر مفهومي عن الغفران فأصبحت أغفر وأسامح لمن أخطأ في حقي وهذا ساعدني وأطلقني أن أتكلم الغفران بلسان فهذه نقلة روحية عظيمة في حياتي. كنت دائما أتصارع مع الجمل التي تخرج من لساني من لعنات لكن بعد أن أستمعت الي تعليم جويس وخصوصا عن اللسان ففهمت أن من ثمرة اللسان تشبع البطن فغيّرت طريقة كلامي فتغيّر واقعي الي الايجابية .”

Pin It on Pinterest